Menu

تقلّص العجز التجاري بفضل تطوّر الصادرات خلال الشهرين الأوّلين من 2018

نشر المعهد الوطني للإحصاء اليوم الخميس 8 مارس 2018، مؤشرات تشير الى تقلّص قيمة العجز التجاري نهاية فيفري 2018 إلى 2215،3 مليون دينار (م د) مقابل 2510،6 م د خلال نفس الفترة من سنة 2017 بفضل تطوّر الصادرات بنسق ملحوظ (42،9 بالمائة) وزيادة الواردات بنسق أقل (23،7 بالمائة).

وبينت المعطيات المتعلّقة بالمبادلات التجاريّة التونسيّة مع الخارج بالأسعار الجارية خلال الشهرين الأوّلين من سنة 2018 تطوّر قيمة الصادرات إلى 6612،1 م د، مقابل 4626،6 م د خلال نفس الفترة من 2017، فيما بلغت قيمة الواردات 8827،4 م د، مقابل 7137،2 م د خلال السنة المنقضية.
وتبعا لذلك عرفت نسبة تغطية الواردات بالصادرات تحسنا بـ10،1 نقطة مقارنة بالشهرين الأوّلين من سنة 2017 لتصل الى مستوى 74،9 بالمائة مقابل 64،8 بالمائة.

 الصادرات

و قد شهدت الصادرات التونسيّة مع الإتّحاد الأوروبي تطوّرا إيجابيا في حدود 40،8 بالمائة ويمكن تفسير هذا التحسّن بالارتفاع المسجّل في الصادرات مع بعض الشركاء الأوروبيّين، منها إيطاليا بنسبة 46 بالمائة وفرنسا بنسبة 37،4 بالمائة وألمانيا بنسبة 35،3 بالمائة.
وسجّلت الصادرات، في المقابل، إنخفاضا مع بلدان أوروبية أخرى على غرار بريطانيا بنسبة 52،8 بالمائة. وتبرز النتائج، على الصعيد العربي، ارتفاع الصادرات مع المغرب بنسبة 36،5 بالمائة مع ليبيا بنسبة 14،4 بالمائة في حين، سجّلت الصادرات تراجعا مع الجزائر بنسبة 20 بالمائة.

 الواردات

وبخصوص الواردات، فقد بلغت المبادلات التونسيّة مع الاتّحاد الأوروبي (التّي تمثّل 56،7 بالمائة من إجمالي الواردات) ما قيمته 5008،4 م د مسجلة زيادة بــ33،7 بالمائة وذلك مقارنة بنفس الفترة من سنة 2017. وسجّلت الواردات تطورا مع ألمانيا بنسبة 47،9 بالمائة ومع فرنسا بنسبة 22 بالمائة.
وعرفت المبادلات التجارية مع العديد من البلدان الأخرى، فائضا كان أهمّها مع فرنسا بقيمة 685،7 م د وليبيا 1229 م د والمغرب 83،6 م د.

No comments

اترك تعليقاً

إمساكيات شهر رمضان

فيديو

التسجيلات

أم السعود 07/10/2016

آش صار 07/10/2016

برنامج فكاهي

برنامج ثقافي

منوعات

إشهار

clic

الأرشيف