Menu

عهد التميمي تروي تفاصيل الأسر

أعربت الأسيرة الفلسطينية المحرّرة، عهد التميمي، في مقابلة مع “سكاي نيوز عربية”، مساء أمس الأحد، عن أملها في أن تستمر في إيصال صوت الشعب الفلسطيني للعالم، بعد أن جذبت قضيتها اهتماما واسعا.
ورغم أن تجربة الأسر بالنسبة لعهد ووالدتها كانت صعبة، إلا أنها كانت غنية بالدروس وفق ما تقول الفتاة التي أصبحت أيقونة المقاومة.
وأضافت عهد “كانت تجربة الأسر صعبة وكل لحظة فيها تعلمت منها شيئا، برغم الصعوبات التي تعرضت لها، إلا أنني استطعت أن أظل قوية، واستطعت أن أتحدى أنا والأسيرات الاحتلال بتفوقنا ونجاحنا في الثانوية العامة “الباكالوريا”.ولم يتح لعهد ووالدتها اللقاء إلا خلال استراحة بسيطة يطلق عليها “الفورة” كان بوسع الأم وابنتها أن تلتقيان معا، وهناك بحسب عهد كانت الأسيرات يدعمن بعضهن البعض.
ونالت عهد التي بلغت 17 عاما من عمرها في السجن شهادة الثانوية العامة، وعبرت عن رغبتها بدراسة القانون لتستمر بمواجهات الاحتلال الإسرائيلي.

وللتذكير فقد اعتقلت عهد ووالدتها من طرف الكيان الصهيوني في ديسمبر 2017، وفي أول أسبوعين، أي فترة التحقيق كانتا معزولتين عن بعضهما البعض، إلا أن التم شملهما في سجن الشارون، وهناك أيضا كانت الوالدة في قسم النساء أما عهد في قسم القاصرات. وتم امس الأحد الافراج عنهما.

No comments

اترك تعليقاً

إمساكيات شهر رمضان

فيديو

التسجيلات

أم السعود 07/10/2016

آش صار 07/10/2016

برنامج فكاهي

برنامج ثقافي

منوعات

إشهار

clic

الأرشيف