Menu

القيروان : رفض إيواء إمرأة مسنة في حالة استعجالية بتعلّة أنها لا تتبع تلك الولاية

أفاد عضو فرع الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان بالقيروان، رضوان الفطناسي أن أحد المستشفيات الجامعية بإحدى الولايات المجاورة لولاية القيروان ”رفض إيواء إمرأة مسنة مريضة في حالة استعجالية بتعلّة أنها لا تتبع تلك الولاية”.

وأفادان المرأة أصيلة منطقة بئر الوصفان بمعتمدية الشراردة (تبعد حوالي 800 كلم عن القيروان المدينة)، أحست بآلام مفاجأة فحملها إبنها إلى قسم الاستعجالي بمستشفى ابن الجزار لكن الطبيب اخبرها بعض الفحص، بأن ”حالتها عادية ولا تعاني إلا من مجرد آلام طبيعية”.

وإثر عودتها إلى المنزل عاودتها الآلام، ليتم إصطحابها إلى مستشفى هبيرة التابعة إداريا لولاية المهدية، أين تم توجيهها إلى أحد المستشفيات الجامعية المجاورة وبعد جملة من التحاليل والفحوصات تبين وان لها حصى في الكلى، مما يتطلب نقلها بصفة عاجلة إلى مستشفى جامعي آخر بنفس الولاية وهي في وضعية حرجة.

وأفاد، عضو الرابطة الجهوية للدفاع عن حقوق الانسان، بالقيروان رضوان الفطناسي، بأن ”إدارة المستشفى رفضت إيواءها، لأنها ليست من تلك الولاية، ولايمكن قبولها الا في مستشفيات الجهة المقيمة بها”.

وبيّن ذات المصدر أن ”المرأة بقيت منذ أمس قابعة بالمستشفى المذكور تنتظر قبول طلب إيوائها به نظرا لتعكر حالتها الصحية”، وقد تم ”اعلام ادارة مستشفى ابن الجزار بالقيروان، حيث تدخل مدير المستشفى على أمل تسوية وضعية المرأة”، وفق المصدر المذكور.

No comments

اترك تعليقاً

إمساكيات شهر رمضان

فيديو

التسجيلات

أم السعود 07/10/2016

آش صار 07/10/2016

برنامج فكاهي

برنامج ثقافي

منوعات

إشهار

clic

الأرشيف