Menu

رياض الفرجاني لاعب نادي حاجب العيون: المايسترو الجديد.. قادم من بعيد

رياض الفرجاني لاعب نادي حاجب العيون: المايسترو الجديد.. قادم من بعيد

 

بقلم : ناصر السعيدي

 

تتعاقب الأجيال في فريق الأحلام نادي حاجب العيون بتاريخه المجيد و ماضيه التليد و لكل جيل مايسترو يقود المجموعة كأروع ما يكون لقاء امكانات من المعدن الثمين.. و عبر السنوات تقلّد هذه المهمّة الفنيّة  ـ و هي بدرجة أولى تؤهّل صاحبها مهمة صانع ألعاب كامل الأوصاف أو بلغة الكرة التقليدية صاحب القميص رقم 10 ـ  هي أسماء يوسف السرياطي و عبد العزيز الجوادي و سمير شريط و لطفي السرياطي و محمد الطاهر السباعي و هارون الطيبي و رمزي الجديْ قبل أن يتكفّل بهذه الخطة رياض الفرجاني لاعب من طراز كبير قادم على مهل بعد أن اشتدّ عوده و تمرّس على الميادين و نضج فنيّا و تكتيكيّا و ذهنيّا مما جعل مدربه نورالدين الأبيض يرى فيه اللاعب المتكامل ليترك له الحرية المطلقة فيصول و يجول في كل زوايا الميدان ليصنع اللعب و يهدي الكرات الثمينة للخط الأمامي و يصنع الخطر ثم ليوقّع على الأهداف مثلما فعل في المواجهة الأخيرة لما اهدى فريقه نادي حاجب العيون ثلاث نقاط من معدن الذّهب ثم لا ننسى أنه أكثر لاعب في فريقه قادر على قطع الكرات في نقطة الارتكاز لقاء نفس طويل و لياقة بدنية محترمة      و تركيبة جسمانية منحوتة تبارك اللّـه مع قرينتا و كاريزما اللاعبين الأفذاذ.

رياض الفرجاني المايسترو الفنّان بسحر حمادي العقربي يتنقل على الميدان بعد أن حوّل اداءه ال صورة فنية و كروية رائعة يتفاعل معها الجمهور في كل المواجهات و مع مرور المقابلات حتما سنقف على لاعب كبير له باع و ذراع في عالم كرة القدم وُلد في مدرسة نادي حاجب العيون العريقة ليخلّد اسمه مع الكبار و يكتبه بحروف من ذهب في مسيرة الفريق الذي يبحث معه على مواصلة الرحلة كأحسن ما يكون في مرحلة الإياب ببطولة الهواة بعد أن تأكد الجميع أن رياض الفرجاني يعشق فريقه الى حدّ النحاع و سيقدّم له الكثير و الكثير .

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود 07/10/2016

آش صار 07/10/2016

برنامج فكاهي

برنامج ثقافي

منوعات

إشهار

clic

الأرشيف