Menu

إلى وزير الفلاحة : طلبة ESAM يموتون جوعا

إلى سمير بالطيّب وزير الفلاحة : طلبة ESAM يموتون جوعا

مكتب دريم .اف.ام

   لا تدري عائلات الطلبة المقيمين إناثا و ذكورا بمبيت المدرسة العليا للفلاحة المقرن / زغوان كيف تعاملت وزارة الفلاحة على مدى أكثر من شهر مع ملف مثير عاشته هذه المدرسة الرائدة حيث وجد كل الطلبة المقيمين أنفسهم ضحية لأطراف متنافرة اغتنمت فرصة  الامتحانات و الاختبارات الكتابيّة باعتبارها حصاد الفترة الأولى من السنة الدراسية لفرض ما شابه الحصار و الحرمان و التجويع تزامنا مع موجة البرد و الأمطار التي عرفتها منطقة زغوان ليزداد الأمر سوءا ليلتقي الجوع مع البرد بسبب عدم تشغيل وسائل التدفئة بالمبيت الى درجة حسب فيها الطلبة أنفسهم منبوذين و مقهورين و محقورين و كأنهم قادمون من بلاد الواق واق أو كأنهم اقترفوا جرما لما قدموا للدراسة بهذ المدرسة العريقة في اختصاص لا يأتيه إلا خيرة الطلبة الوافدين من السنوات التحضيرية.

و الملف بدأ مع قرار إدارة المدرسة و لعلّه أمر وزاري بخوصصة المطعم الجامعي لأمور ربما بدتْ لهم معقولة خاصة أن عملة المطعم ليسوا أهل اختصاص و هم تابعون لوزارة الفلاحية في اختصاصات أخرى و لكنهم رفضوا القرار و تشبثوا بالبقاء في عملهم بالمطعم رغم القرار الفوقي مما أجبر الإدارة على غلق المطعم ودعوة الطلبة في طمبك الامتحانات و مع موجة البرد الشديد الى اقتناء ساندويتشات لا تسمن و لا تغني من جوع باعتبارهم قد دفعوا في بداية السنة الدراسية معلوم الأكل الذي قطعوه عنهم دون شفقة ولا رحمة و هم بعيدون عن عائلاتهم و مقر سكناهم و لم يضحّي أي طرف من الأطراف للتنازل الظّرفي احتراما لفترة الامتحانات لتزداد المعاناة و تتضاعف الى حد استغربت فيها عائلات الطلبة عن غياب قرار ردعي أو وسطي لحل الأزمة من قبل سمير بالطيب وزير الفلاحة  الى حدّ اليوم وعكس هذا سيصبح الأمر عبثا و لهوا و تطاولا على سلطة القانون و حرمة العلم و المعرفة لأن الطلبة بعد أن أكملوا امتحاناتهم قاطعوا دروسهم و دخلوا في اضراب مفتوح منادين الأطراف بحل سريع بعيدا عن جعلهم كبش فداء و شماعة يعلقون عليها اختلافاتهم و قراراتهم … و في انتظار الحل القريب الكرة اليوم في شباك وزير الفلاحة قبل أن يسبق السيف العذل و تتخذ الأمور مسارا آخر خاتمته اللعب بمستقبل أبنائنا وهم ينهلون العلم في اختصاص الفلاحة الميدان الحيوي الأول للبلاد التونسية.. و للحديث بقية.

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود 15/04/2019

آش صار 07/10/2016

برنامج فكاهي

برنامج ثقافي

منوعات

إشهار

clic

الأرشيف