Menu

دار الثقافة بحفوز .. المؤسسة التي استرجعت أنفاسها و انتفضت من تحت رماد الحريق لتعانق النجاح و الابداع

دار الثقافة بحفوز المؤسسة التي استرجعت أنفاسها و انتفضت من رماد الحريق لتعانق النجاح والإبداع .. هي بناية شاهقة في قلب المدينة ..مرت عليها سنوات من الجمود والركود .. سنوات عجاف من كل انتاج فني او ثقافي بعد أن تعرضت الي عملية حرق في ليلة من ليالي جانفي من سنة 2015 وبالرغم من بعض السواد الذي لا يزال داكنا في بعض الأسقف والجدران كالاشباح التي تقتل الأنفاس ..الا أنها استيقضت من جديد ليصل صديقي المصادح الي عنان السماء وبعثت البهجة في أرجاء المدينة دار الثقافة بحفوز خرجت من عتمة صمتها واشرقت بانتاجات وابداعات أبناءها وبناتها من خلال عروض عانقت الروعة علي مستوي الجهوي والإقليمي واخرها حصولها علي الجائزة الأولي في الملتقي الجهوي لربيع مسرح الشباب

عبد الحميد السالمي

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود 15/04/2019

آش صار 07/10/2016

برنامج فكاهي

برنامج ثقافي

منوعات

إشهار

clic

الأرشيف