Menu

وزارة الداخلية توضح حقيقة ما وقع في الكبارة أمس

أفادت وزارة الداخلية في بلاغ لها، بأنه دوريات من مختلف اختصاصات الحرس الوطني ببوحجلة من ولاية القيروان، تحولت أمس الثلاثاء 4 فيفري 2020، إلى منطقة الكبارة من معتمدية نصر، لتمشيط المكان إثر ورود معطيات  مفادها تعرض شخصين لمحاولة سلب بواسطة بندقية صيد  أثناء مرورهما على متن سياراتهما (سيارة خاصة وسيارة أجرة لواج).

وقالت وزارة الداخلية، إنه بالتنسيق مع النيابة العمومية اذنت بتسجيل قضيتين عدليتين من أجل محاولة السرقة باستعمال بندقية صيد.

وأوضحت أنه، تبعا لرواج معطيات مفادها حصول طلق ناري أثناء محاولتي السلب المذكورتين لمدة 20 دقيقة، فإن الأبحاث الأولية لم تؤكد هذه المعلومات وتعلق الأمر فقط بتسجيل آثار رش على واجهة احد المحلات التجارية وعلى مستوى عجلات احد السيارتين باعتبار ان المعنيين بالأمر قاما بإطلاق النار في محاولة للفرار من المواطنين الذين حاولوا القبض عليهما.
واضافت أنه تبعا للأبحاث المكثفة المجراة من قبل وحدات الحرس الوطني بمرجع النظر تم حصر الشبهة في شخصين من ذوي السوابق العدلية والمجهودات حثيثة للقبض عليهما.

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف