Menu

دراسة تكشف ايجابيات الإصابة بكورونا

عندما يصاب الشخص بفيروس كورونا، يعمل جهاز المناعة البشرية على شن هجوم متعدد يستهدف الفيروس، ويمكن أن يكون هناك مزايا وايجابيات لهذا الوضع.

وحسب دراسة جـديـدة، أوضح بعض العلماء أن الأشخاص المتعافين من الفيروس يطورون دفاعا سريعا وأكثر فعالية في حال واجهوا الوباء مرة ثانية.

كما أفادت صحيفة ‘الغارديان’ البريطانية، أن باحثون في جامعة روكفلر بمدينة نيويورك الأميركية كشـفـوا أن النظام المناعي لا يتذكر الفيروس فقط، إنما يطور أيضا نوعية الأجسام المضادة بعد التعافي.

ويجهّز النظام المناعي للـجسد من أجل إطلاق هجوم سريع وقوي ردا على أي هجوم فيروسي جديد، وقال رئيس قسم المناعة الجزيئية في الجامعة وكبير الباحثين في الدراسة، مايكل نوسينزويغ، ‘إنها أخبار جيدة للغاية.

وتمثل الخلايا ‘التائية’ إحدى أشكال الحماية، إذ تبحث عن الخلايا المصابة وتدمرها، في محاولة لاحتواء تفشي الفيروس، أما الخلايا ‘البائية’ فتعمد إلى إطلاق الأجساد المضادة في الدم، وبمجرد نهاية العدوى في الجسم، يتوقف نظام المناعة عن المواجهة، لكنه يتذكر العدوى بتخزين معلومات عنها في الخلايا ‘التائية’ و’البائية’

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف