Menu

القصبة: عائلات شهداء الثورة وجرحاها في اعتصام

قرّر عدد من عائلات شهداء الثورة وجرحاها الدخول في اعتصام بساحة الحكومة بالقصبة بهدف الضّغط على الحكومة لنشر القائمة النّهائية لشهداء الثورة وجرحاها بالرّائد الرّسمي للجمهوريّة التونسيّة.

وأوضح المنسق العام للتحرك عادل بن غازي، في تصريح اليوم الجمعة 18 ديسمبر 2020 لوكالة تونس أفريقيا للأنباء، أنّ عائلات الشهداء الثورة وجرحاها اللذين انطلقوا أمس في اعتصامهم يصرّون على مطلبهم الشّرعي والطبيعي في نشر القائمة بالرّائد الرسمي خاصّة وأنها جاهزة منذ أكثر من سنتين، قائلا إنّ الحكومات المتعاقبة ترفض نشرها “لحسابات سياسّية”.

وأكّد أن نشر القائمة يعتبر بحدّ ذاته اعترافا بالحقّ المعنوي للشهداء والجرحى، كما أنه ينطوي على رمزيّة كبيرة.

ولاحظ أن المناوشات التي حصلت أمس مع الأمن في ساحة الحكومة بالقصبة جعلت المحتجين يغادرون المكان نظرا إلى أن الغاية ليست التصادم مع الأمن بقدر ما هي التركيز على الهدف على الأساسي وهو نشر القائمة النهائية لشهداء الثورة وجرحاها بالرائد الرسمي للجمهورية التونسية، مذكرا بأن عائلات الشهداء والجرحى كانوا قد دعوا رئيس الجمهورية قيس سعيد في بيان الأسبوع الماضي للتدخل لفائدتهم في هذا الموضوع.

ويذكر أنّ الهيئة العليا لحقوق الانسان والحريات الاساسية ، كانت قد أعلنت يوم 8 أكتوبر 2019، عن قرارها نشر القائمة النهائية لشهداء الثورة ومصابيها بالموقع الالكتروني للهيئة ، معربة عن أملها في أن تتولى رئاسة الحكومة نشرها بالرائد الرسمي للجمهورية التونسية لإكسائها الصبغة القانونية وتأمين الحقوق لأصحابها. وتتضمن القائمة 129 شهيدا و634 مصابا.

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف