Menu

نقابة الصحفيين تطالب بـ ”رفع اليدّ” عن الإعلام”

أكّدت نائب رئيس النقابة الوطنية للصحفيين أميرة محمد، خلال مشاركتها في ندوة علمية من تنظيم الفرع التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية في القيروان اليوم 14 مارس 2021، أنّ قطاع الإعلام يفتقر إلى جملة من القوانين، كما أنّ الصحفيون مازالوا يخضعون إلى المراسيم، مشيرة إلى سحب مشروع قانون من قبل مجلس نواب الشعب وعدم إعادته للمصادقة عليه.

وأكّدت أميرة محمد على ضرورة تنظيم وإرساء إعلام حرّ ومستقل، منبّهة من محاولات إقحام الإعلام في الصراعات السياسية التي من شأنها أن تضّر باستقلالية القضاء.

وأشارت إلى أنّ الإعلام يعاني من عدّة إشكالية، تتمثل في تهميش القطاع بصفة عامة واستغلال الصحفيين، خلافا إلى عدم توفر تعريف موحّد للصحفي بشكل عام وللقطاع الذي يعيش حالة من الفوضى إلى جانب تراجع في الحرّيات بصفة عامة.

وندّدت أميرة محمد بالاعتداءات المتكرّرة على الصحفيين والمواطنين ووصلت إلى حدّ الإيقافات والتحرش بالصحفيات، مؤكدة أنّ النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين أصدرت بيانات طالبت من خلاله رئيس الجمهورية بالتدخل وإصدار عفو خاص ضدّ الموقوفين خلال الاحتجاجات الأخيرة.

كما وجّهت أميرة دعوة إلى السلطة التنفيذية والتشريعية والأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني رفع اليدّ عن الإعلام من أجل إرساء إعلام مستقل وحرّ.

ويشار إلى أنّه تمّ تكريم كلّ من أميرة محمد بعد مداخلتها تحت عنوان “صحفية تسعى لحرية الإعلام” والقاضية كلثوم كنو وليلى خالد من مناضلات الحوض المنجمي.

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف