Menu

شقيقة زعيم كوريا الشمالية تحذّر بايدن

حذّرت كيم يو جونغ شقيقة زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، أمس الثلاثاء 16 مارس 2021، إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن من “نشر رائحة البارود”، موجهة “نصيحة من أجل النوم بسلام” خلال السنوات الأربع المقبلة.

وقالت كيم يو جونغ، في بيان: “ننتهز هذه الفرصة لتحذير الإدارة الأمريكية الجديدة التي تحاول نشر رائحة البارود على أراضينا”. وأضافت: “إذا كانت الإدارة الأمريكية تريد أن تنام بسلام في السنوات الأربعة المقبلة، فمن الأفضل ألا تثير القلاقل في المقام الأول”.

كما حذرت من أن العلاقة السلمية بين كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية منذ 3 سنوات “سيكون من الصعب رؤيتها مرة أخرى”، حيث تواصل كوريا الجنوبية مناوراتها العسكرية المشتركة مع الولايات المتحدة هذا العام على الرغم من معارضة كوريا الشمالية وإدانتها.

وكانت كوريا الجنوبية قد بدأت تدريبات الربيع العسكرية المشتركة في 8 مارس، على نطاق أصغر وبواسطة محاكاة الكمبيوتر.

وقالت كيم يو جونغ إن “جوهر التدريبات وطبيعتها لا يتغيران أبدًا سواء تم تنظيمها خلف الكواليس أو إشراك عدد أقل من الناس بسبب الوباء، وكوريا الشمالية لا تنخدع بهذا الهراء من قبل كلب مجنون بجلد خروف”.

وحذرت أيضًا من أن كوريا الجنوبية “تجاوزت الخط الأحمر” وأوضحت انه بصرف النظر عما قد تفعله

السلطات الكورية الجنوبية في المستقبل، فإن “أيام الربيع الدافئة قبل ثلاث سنوات لن تأتي بسهولة مرة أخرى”.

وأضافت أن كوريا الشمالية “ستراقب الموقف المستقبلي وأفعال الجنوب” وإذا قامت كوريا الجنوبية بمزيد من الأعمال الاستفزازية، فإن كوريا الشمالية “قد تتخذ إجراء” لإلغاء الاتفاقية العسكرية بين الكوريتين.

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف