Menu

القيروان: أسعار من نار.. والمواطن لا حول له ولا قوّة

عبّر عدد من أهالي القيروان اليوم الجمعة 16 أفريل 2021 عن استيائهم وتذمرهم نتيجة الارتفاع المشط في أسعار الخضر والغلال وعدة مواد غذائية أخرى، مع تسجيل خلل بين العرض والطلب، مقابل غياب المراقبة الاقتصادية داخل الاسواق.

وتعود أسباب إرتفاع الأسعار إلى نقص المنتوجات الفلاحية بسبب تضرّر كميات هامة من المحاصيل على غرار الفلفل والطماطم بمناطق الإنتاج نتيجة العوامل المناخية خاصة سقوط مادة “الجليدة” بالاضافة إلى عزوف الفلاحين على غراسة الخضروات بسبب إرتفاع كلفة الإنتاج وكذلك استغلال التجار للوضعية.

ورغم أن ولاية القيروان ترتكز أساسا على القطاع الفلاحي وتحتل المراتب الأولى في كميات الانتاج لبعض الخضروات والغلال الا أن غياب مراقبة مسالك التوزيع وعدم الفلاحين أدى إلى ارتفاع ملحوظ في الأسعار وسط حالة من الفوضى داخل الأسواق.

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف