Menu

وزارة الشباب تعتزم إطلاق مشروع “حلمة” للتوعية بسلبيات الهجرة غير النظامية

تعتزم وزارة الشباب والرياضة والإدماج المهني، إطلاق المشروع النموذجي “حلمة” ذو البُعد التوعوي التحسيسي بسلبيات الهجرة غير النظامية خلال شهر جويلية القادم، وذلك بالشراكة مع المنظمة الدولية للهجرة، والذي سيكون في كل من ولايتي المهدية وصفاقس.

ويهدف المشروع، الذي تم تدارسه خلال لقاء جمع، أمس الثلاثاء 04 ماي 2021، وزيرة الشباب والرياضة والادماج المهني بالنيابة سهام العيادي وفدا عن المنظمة الدولية للهجرة ممثلة في رئيس البعثة بتونس عزّوز سمري مرفوقا بالمكلفة بالمشاريع صلب المنظمة السيدة أليس سيروني والمسؤولة عن برنامج الهجرة والتشغيل السيدة منى بنّور، إلى مزيد دعم جهود الدولة للحدّ من تنامي ظاهرة الهجرة غير النظامية لدى الشباب.
كما يرمي المشروع الى التصدي لانعكاسات الهجرة غي النظامية السلبية بكل أبعادها والمخاطر المحدقة بالشباب وتقديم الحلول البديلة لفتح آفاق أرحب للشباب وإدماجهم في الحياة المهنية.
ويتضمن المشروع، الذي سيقع تعميمه لاحقا وبصفة تدريجية على بقية الولايات وفق خصوصياتها وتطلعات شبابها، تكوين منشطين في مجال “الروبوتيك ” ب11 مؤسسة شبابية بكل من ولايتي صفاقس والمهدية وخاصة بالمناطق الداخلية للولايتين، بهدف تركيز نوادي روبوتيك بدور الشباب المعنية.
وسيتم، ضمن هذا المشروع، تكوين وتعزيز قدرات المنشطين ورواد دور الشباب براديو وتلفزات الواب ب6 مؤسسات شبابية بالمهدية و10 بصفاقس مع تدعيمها بالتجهيزات والمستلزمات اللوجستية الضرورية، فضلا عن التكوين في مجال تنمية قابلية التشغيل لدى الشباب في 14 مؤسسة شبابية بالمهدية و13 مؤسسة في صفاقس، وإحداث شبابيك متعددة الخدمات للشباب بالولايتين المستهدفتين ودراسة إمكانية تعميم هذه التجربة على بقية الولايات بصفة تدريجية.
وسيسمح كذلك بخلق شراكة بين القطاع الخاص ودور الشباب لتعزيز فرص التشغيل ودعم المبادرة وتنمية قابلية التشغيل بالولايتين المستهدفتين عبر توفير المستلزمات اللوجستية الضرورية وتدعيم قدرات المنشطين صلبها، مع توفير حافلة لنقل رواد دور الشباب على ذمة مندوبية الشباب والرياضة بالمهدية.
وأكّدت وزيرة الشباب والرياضة والإدماج المهني بالنيابة سهام العيادي، من جهتها، أن هذه المشاريع ستكون منطلقا لإرساء تعاون أكثر متانة وللعمل بصفة تشاركية لمزيد حوكمة الهجرة غير نظامية بكافة أبعادها، مؤكدة على ضرورة إرساء إستراتيجية اتصالية هادفة عبر وسائل الاعلام والتكنولوجيات الحديثة لتوعية الشباب بالمخاطر المحدقة بهذه الظاهرة.
ودعت الى العمل على تطوير المؤسسات الشبابية لتكون فضاءات لتحفيز الشباب على المبادرة والخلق والإبداع وإرساء قيم المواطنة وروح الانتماء لديه واستغلال اذاعات الواب بدور الشباب لبث رسائل إيجابية لهذه الفئة.

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف