Menu

البرازيليون يطالبون بإقالة الرئيس بسبب تعامله ”الكارثي” مع فيروس كورونا

احتشد عشرات الآلاف في المدن البرازيلية الكبرى، في الآونة الأخيرة، رافعين هتافات ولافتات تطالب بإقالة الرئيس جايير بولسونارو وإدارته، بسبب تعاملهم الكارثي مع وباء كورونا المتفشي في البلاد، الذي أودى بحياة 460 ألف شخص.

وشارك في الاحتجاجات نحو 10 آلاف شخص يضعون الكمامات، وسط مدينة ريو دي جانيرو، بدعوة من منظمات يسارية وحركات طلابية، مرددين هتافات “بولسونارو ارحل” و”بولسونارو قاتل”.
يُذكر أنّه منذ ظهور الوباء الذي وصفه بـ”الإنفلونزا”، انتقد الرئيس تدابير الحجر الصحي وروّج لعقاقير لم تثبت فاعليتها وشكّك في اللقاحات العالمية.
ويرى المتظاهرون أنه كان من الممكن تجنُّب كثير من الوفيات لو أسرعت الحكومة في إطلاق حملة التطعيم التي لا تزال تتقدم ببطء.

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف