Menu

بيونغ يانغ: فظائع إسرائيل وذبحها المروع للأطفال يعد تحديا خطيرا للبشرية

قالت وزارة الخارجية في كوريا الشمالية، في مقال بعنوان “الفظائع تجاه الأطفال التي لا يمكن تبريرها بأي شيء”، نشرته أمس الجمعة 4 جوان 2021، إن “ذبح إسرائيل المروع للأطفال خلال العدوان الأخير على قطاع غرة يعد تحديا خطيرا لمستقبل البشرية”.

وأضافت الوزارة أنه “ليس من قبيل المبالغة القول إن قطاع غزة بأكمله قد تحول إلى مسلخ بشري ضخم ومجزرة للأطفال من قبل إسرائيل، بسبب الغارات الجوية والقصف الهمجي الإسرائيلي للقطاع في شهر ماي الماضي”.

وأشارت بوينغ يانغ، إلى أن “66 طفلا فلسطينيا قتلوا في غزة، وأصيب نحو 560 آخرين، مشددة على أن “ذبح إسرائيل المروع للأطفال يعد تحديا خطيرا لمستقبل البشر”.

كما دعت الخارجية الكورية الشمالية، المجتمع الدولي، إلى “عدم التسامح مع أعمال إسرائيل المتهورة المتمثلة في إرهاب الدولة، والإبادة الجماعية”.

وشددت كوريا الشمالية، على أن “الفظائع الإسرائيلية في القدس الشرقية وقطاع غزة هي جريمة حرب وجريمة ضد الإنسانية، وانتهاك للقانون الدولي”، مشيرة إلى أن المسؤولين الإسرائيليين بمن فيهم رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، “يسعون لإخفاء ارتكابهم جرائم القتل التي طالت حتى الأطفال بمجرد وقف إطلاق النار”.

وأكدت أن “جريمة قتل الأطفال بوحشية من قبل إسرائيل في إطار طموحاتها في التوسع الإقليمي، لا يمكن تبريرها بأي حال”.

يذكر أن وزارة الخارجية الكورية الشمالية، كانت قد أدانت في 22 ماي الماضي، إسرائيل على خلفية عدوانها على الأراضي الفلسطينية.

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف