Menu

الهاشمي الوزير: بإمكان المتعافين منذ وقت قصير من فيروس كورونا التلقيح

قال رئيس الحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا الهاشمي الوزير انه لا يوجد أي خطر على الأشخاص المتعافين منذ فترة قصيرة من فيروس كورونا والراغبين في الحصول على جرعة تلقيح خلال اليوم الأول لافتتاح عمليات التلقيح المكثف بكامل تراب الجمهورية، وذلك يوم الأحد 8 أوت الجاري.

وأضاف الوزير في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء اليوم الجمعة أن اللجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا كانت قد أوصت سابقا بتلقيح المتعافين من فيروس كورونا بجرعة واحدة لتدعيم مناعتهم وذلك بعد مضي 6 أشهر على الأقل عن إصابتهم بالفيروس، قبل أن توصي لاحقا بتلقيحيم بجرعة واحدة بعد مضي 3 أشهر عن الإصابة.

وبحسب قوله فإن كل شخص تعافى من الفيروس قبل أسبوع أو أسبوعين أو ثلاثة أو شهر واحد، لا يستحق التوجه للحصول على جرعة تلقيح باعتبار أنه اكتسب مناعة طبيعية تمكنه من حماية نفسه ضد عدوى الفيروس لفترة تصل إلى 3 أشهر على الأقل، في انتظار استدعائه لاحقا لتلقي جرعة من التلقيح.

ونفى بشدة أن يكون هناك أي خطر على الأشخاص المتعافين منذ فترة قصيرة من فيروس كورونا والراغبين في الحصول على جرعة تلقيح خلال اليوم الأول لافتتاح عمليات التلقيح المكثف، قائلا “لن يضر التلقيح الذين تعافوا من الفيروس منذ وقت قصير لكن التلقيح لن ينفعهم أيضا كثيرا من حيث المناعة.

وأوضح أن التلقيح في وقت قصير بعد التعافي من الفيروس لا يعطي حماية كبيرة للجسم بحسب الأبحاث العلمية، مشيرا إلى أن الإصابة بفيروس كورونا المستجد تمنح الأشخاص مناعة طبيعية للجسم لفترة متراوحة بين 3 و6 أشهر بحسب تطور السلالات في انتظار تدعيمها بجرعة واحدة كافية من التلقيح.

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف