Menu

إتحاد طلبة تونس ينفذ وقفة إحتجاجية تنديدا باتجاه الوزارة نحو خوصصة قطاع التعليم العالي

نفذ الاتحاد العام لطلبة تونس، الاثنين، وقفة احتجاجية، أمام مقر وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بالعاصمة، تنديدا بماعتبره توجها للوزارة نحو خوصصة القطاع وما يعترض الطلبة من صعوبات كبيرة، ككل سنة جامعية، على مستوى السكن في المبيتات والتوجيه الجامعي.

وأفادت الأمينة العامة للاتحاد وردة عتيق، أن الوزارة توجهت في السنوات الأخيرة نحو رفع الدعم عن التعليم العمومي، لصالح المؤسسات التعليمية الخاصة ورؤوس الأموال، لافتة إلى انتهاج الوزارة لسياسة دعم التعليم الخاص من خلال ابرام اتفاقيات تجيز لمؤسسات التعليم الخاص التكوين في عدة اختصاصات.

وقالت عتيق إن وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي الحالية ألفة بن عودة صيود، ساهمت في تعميق هذه الأزمة التي تعيش على وقعها الجامعة التونسية منذ سنوات، مؤكدة وجود ملفات فساد صلب الوزارة و”لوبيات”، تتحكم في مصير الطالب التونسي، حسب تعبيرها.

من جهة أخرى، طالبت عتيق الوزارة، على ضوء الصعوبات التي يتعرض لها الطلبة في كل عودة جامعية، بالترفيع في الميزانية المخصصة للمبيتات المخصصة للطلبة وتقنين السكن الجامعي بالإضافة إلى تحسين ظروف ايواء الطلبة وتجويد الخدمات. وأوضح ممثل اتحاد الطلبة بكلية الحقوق والعلوم السياسية بالمنار، لؤي الفرشيشي، أن هذه الوقفة الاحتجاجية تأتي أيضا على خلفية عجز وزارة الإشراف على تسيير دورة التوجيه الجامعي، مشيرا إلى أن قرابة 32 ألف طالب تونسي لم يتحصلوا على التوجيه الجامعي إلا في الأيام القليلة الفارطة.

وعبر عن استيائه من عدم تشريك الوزارة لممثلي النقابات الطلابية من أجل تسيير شؤون الطلبة والعمل على رسم الخطوط العريضة لضمان عودة جامعية مناسبة.

ويشار إلى أن الطلبة المنفذون للوقفة الاحتجاجية لم يتجاوز عددهم بعض العشرات، وسط تعزيزات أمنية، زرفعوا عددا من الشعارات من أبرزها “جامعة شعبية مهاش طبقية” و”الجامعة التونسية على كف عفريت”.

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف