Menu

حزب العمال يستنكر “تنامي حملات التخوين في حق أمينه العام حمّة الهمامي”

استنكر حزب العُمّال ما وصفه بـ”تنامي حملات التخوين” في المدة الأخيرة التي قال إنها “تستهدف معارضي الإنقلاب بقيادة قيس سعيّد، منذ 25 جويلية 2021”.

وذكر الحزب في بيان له مساء أمس الأحد، أن “هذه الإدّعاءات طالت الأمين العام لحزب العمال، حمّة الهمامي، على خلفيّة مواقف الحزب ممّا يجري في تونس، إضافة إلى رفع لافتة تحمل أسماء شخصيات سياسية تُتّهم بالخيانة أثناء التحركات التي انتظمت الأحد في العاصمة لمساندة قيس سعيّد وإجراءاته الاستثنائية”، وشعارات منافية لحق التنظّم وللأحزاب، دون تمييز”.

وأدان حزب العمال هذه الدعاوي، محملا “مسؤولية ما يمكن أن يحصل من اعتداءات على أمينه العام، حمة الهمامي وغيره من الشخصيات، لقيس سعيّد رأسا، لا باعتباره صاحب السلطات كلها فحسب، بل أيضا لمسؤوليته الشخصية في إشاعة خطاب التخوين لمجمل الساحة السياسية دون استثناء ولا تمييز”، وفق ما جاء في البيان ذاته.

كما دعا النيابة العمومية إلى التحرك وإقامة الدعوى القضائية، “ضدّ كلّ من تورّط ويقف وراء هذه الحملات التي تستهدف الأمن الشخصي والجماعي”، مطالبا “كلّ القوى التقدمية، من أحزاب ومنظمات وشخصيات، بالانتباه واليقظة والتصدي للمخاطر الشعبوية والفاشية التي تهدّد المجتمع والبلاد”.

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف