Menu

خالد شوكات: هل سيختلف تكنوقراط قيس سعيد عمّن سبقهم؟

تساءل السياسي والقيادي السابق في نداء تونس خالد شوكات أمس الاثنين 11 أكتوبر 2021 عمّا إذا كانت ستختلف حكومة قيس سعيد التكنوقراط عن الحكومات الأخرى التي سبقتها مثلما كان الحال مع حكومتي مهدي جمعة وهشام المشيشي.

وقال شوكات في تدوينة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك “باستثناء حكومة الترويكا..كانت بقية الحكومات التي تشكلت منذ الحكومة الانتقالية التي ترأسها مهدي جمعة هي حكومات “تكنوقراط”، إما بشكل صريح مثلما كان الحال مع حكومتي جمعة و المشيشي، أو بشكل مخاتل مثلما هو الحال في حكومات الشاهد والفخفاخ، اللذين كانت تجربتهما الحزبية جديدة ومحدودة، ما بعد الثورة، ومن منطلق خلفية تكنوقراطية باعتبارهما من الخبراء كل في مجاله، أما الحبيب الصيد فكان تكنوقراطياً صريحا دعا لتشكيل حكومة اكثر من نصفها تكنوقراط، في مواجهة مزاعم التغول السياسي والحزبي لنداء تونس”. 


وأضاف شوكات أن “مشاكل تونس كانت وما تزال اكبر من قدرة التكنوقراط على اخذ القرار وتحمّل مسؤوليته..وان التونسيين سيقفون مجددا على هذه الحقيقة..فواقع الأمر أن أعداء الاصلاح والتغيير العميق لم يجدوا افضل من التمترس وراء الحاجة الى التكنقراط لتعطيل المسار والانقلاب عليه..ومضوا في ترذيل الاحزاب وتمييع الحياة السياسية والخروج عن الاعراف الديمقراطية حتى نبلغ هذه النهاية الدرامية لتجربة الانتقال الديمقراطي..لكنَّ الشعوب تتعلم من تجاربها.. والزمن كفيل بكشف المستور وفرض الحقيقة”.

ورأى شوكات أنه “لا وجود لدولة في العالم تقدمت بحكومات التكنوقراط التي تصلح لتصريف الاعمال في فترات انتقالية محددة ولكنها غير قادرة على تبني استراتيجيات اصلاحية كبرى ومخططات تنموية طموحة، تماما كما هي عاجزة عن التحول الى فريق عمل موحد ذو رؤية موحدة متضامنة باعتبارها جمعاً لمجموعة أفراد لا رابط بينهم فكريا او سياسيا وسيرتبكون في مواجهة اي عواصف سياسية تواجههم”. 

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف