Menu

إبن العلا : الأديب “الحبيب السّالمي” يفوز بجائزة “كتارا” للرّواية العربيّة لعام 2021 في (الدورة السّابعة).

فازت رواية “الاشتياق إلى الجارة” للأديب التّونسي الكبير “الحبيب السّالمي” بجائزة “كتارا” للرّواية العربيّة لعام 2021 (الدورة السّابعة).
ولد الحبيب السالمي في معتمدية العلا بولاية القيروان. توفي والداه وهو لم يتجاوز الرابعة عشرة. درس في المدرسة الصادقية وحاصل على التبريز في اللغة العربية. درّس العربية في مدرسة ثانوية في ولاية باجة ثم هاجر إلى باريس. وهو يدرّس اللغة العربية في إحدى أرقى ثانويات باريس. أصدر مجموعة قصصه القصيرة “امرأة الساعات الأربع” عن دار الآفاق الجديدة في بيروت في 1986 وأعاد إصدارها عن دار النورس في تونس في 1988. اختيرت روايته روائح ماري كلير ضمن القائمة النهائية للروايات المرشحة للجائزة العالمية للرواية العربية سنة 2009 والتي تتضمن ست روايات. ووصلت رواية نساء البساتين لنفس القائمة النهائية في دورة 2012 من الجائزة. اختيرت أيضا روايته الاشتياق إلى الجارة ضمن القائمة القصيرة من نفس الجائزة في 2021. وترجمت أعماله لعدة لغات. يتميز أسلوبه بالاقتصاد في الكلمات والبعد عن الزخرف اللغوي. يتطرق في رواياته لمواضيع اختلاف الحضارات بين الشرق والغرب والريف التونسي وتحولات المجتمع التونسي وهوية المثقف العربي التي تتميز بالإزدواجية، والزيجات المختلطة.
يتميز أسلوبه بالواقعية من حيث المضمون، وبالاقتصاد في الجمل والبساطة وتطويع اللغة الدارجة من حيث الشكل.
تميّزت رواياته بحضور قويّ لمسقط رأسه العلا في ريف القيروان ، حيث يقول: “الهواء الأوّل الّذي استنشقته هو هواؤها. والألوان الأولى الّتي رأيتها هي ألوانها. والرّوائح الأولى الّتي شممتها هي روائحها. العلا تسكن كلّ خليّة في جسدي”.

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف