Menu

الجزائر: وزارات تنهي استعمال اللغة الفرنسية في مراسلاتها الرسمية

قرّرت وزارتان بالجزائر إنهاء التعامل باللغة الفرنسية في المراسلات الصادرة عنهما، بالتزامن مع أزمة متصاعدة بين الجزائر وباريس، وفق ما نشره موقع ‘عربي بوست’ نقلا عن وكالة الأناضول اليوم الجمعة 22 أكتوبر 2021.

يأتي ذلك بينما تصاعدت دعوات في الجزائر والمغرب إلى القطع مع اللغة الفرنسية وعدم الاعتماد عليها في المؤسسات الحكومية، فيما دعا آخرون إلى استبدالها باللغة الإنقليزية على اعتبار أنها لغة العصر.

ونشرت وزارة التكوين المهني على صفحتها بموقع فيسبوك، الخميس 21 أكتوبر تعليمات على لسان الوزير ياسين ميرابي، جاء فيها “المطلوب منكم استعمال اللغة العربية في ميدان التدريس، وكل المراسلات الصادرة عن مصالحكم”. 

بصيغة مماثلة، نشرت وزارة الشباب والرياضة على فيسبوك طلبا للوزير عبد الرزاق سبقاق، جاء فيها أنه يطلب “استعمال اللغة العربية في كل المراسلات الداخلية للوزارة ابتداءً من مطلع نوفمبر المقبل”.

بينما لم يتَّضح على الفور ما إذا كان هذا القرار يقتصر على هاتين الوزارتين فقط، أم أنه توجُّه عام يخص كل القطاعات في البلاد.

وباستثناء وزارة الدفاع، تستعمل كل الوزارات بالجزائر اللغة الفرنسية في أغلب مراسلاتها الداخلية وحتى في بياناتها الرسمية، على الرغم من أن الدستور ينص على أن “العربية هي اللغة الوطنية والرسمية الأولى، كما أن اللغة الأمازيغية لغة رسمية ووطنية ثانية”.

تزامن قرار الوزارتين هذه المرة مع أزمة متصاعدة مع فرنسا، بعد تصريحات لرئيسها إيمانويل ماكرون وُصفت بـ”المسيئة” وأدت إلى سحب الجزائر سفيرها في باريس، ومنع تحليق الطيران العسكري الفرنسي في أجوائها.

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف