Menu

يوسف بوزاخر: من غير المقبول أن تتولى السلطة التنفيذية عملية تطهير القضاء

قال رئيس المجلس الأعلى للقضاء يوسف بوزاخر، إن مفهوم تطهير القضاء يطرح بمناسبة الثورات أو التغييرات العميقة التي تشهددها المجتمعات وتقوم به عادة هيئات مستقلة في احترام تام للضمانات.

وشدد بوزاخر، في تصريح له في عددها الصادر اليوم الأحد 21 نوفمبر 2021، على أنه من غير المقبول أن تتولى السلطة التنفيذية عملية التطهير بنفسها خصوصا في وجود مجلس أعلى للقضاء باعتباره صاحب الاختصاص الحصري في تأديب القضاة طبقا للدستور والقانون واعتبارا إلى أنه تمت تجربة تطهير القضاء بواسطة السلطة التنفيذية عبر الإعفاءات في 2012 وأنجت عديد المظالم ولم تساهم في إصلاح القضاء.

وأوضح بوزاخر، أن الإصلاح الحقيقي للقضاء يمر عبر استكمال بناء مؤسسات القضاء المستقل وفي مقدمتها إحداث التفقدية العامة للشؤون القضائية المنصوص عليها قانونا وإعادة النظر في انتداب القضاة وتنظيم المعهد لأعلى للقضاء وتكوين القضاة وإعادة النظر في الخارطة القضائية، إضافة إلى مراجعة النصوص الإجرائية والموضوعية لمطابقتها لباب الحقوق والحريات في الدستور وتطوير مهن العدالة عموما ومنها عدالة الإشهاد لمحاصرة تضخم عدد النزاعات لمنشورة أمام المحاكم، وفق قوله.

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف