Menu

ترحيب دولي وعربي باتفاق السودان

حظي الاتفاق السياسي الذي توصل إليه الجيش السوداني ورئيس الوزراء المعزول عبد الله حمدوك أمس الأحد، ترحيبا دوليا وإقليميا واسعا

وكتب وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن عبر “تويتر” مساء أمس الأحد: “شجعتني التقارير التي تفيد بأن المحادثات في الخرطوم ستؤدي إلى إطلاق سراح جميع السجناء السياسيين، وإعادة رئيس الوزراء حمدوك إلى منصبه، ورفع حالة الطوارئ واستئناف التنسيق”.

كما رحبت دول النرويج وبريطانيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وسويسرا وكندا في بيان مشترك بالاتفاق على إعادة حمدوك إلى منصبه رئيسا للوزراء.

وقال البيان: “لقد تحمسنا بتجديد الالتزام بالإعلان الدستوري لعام 2019 كأساس لعملية الانتقال نحو الديمقراطية، ونرحب بالإفراج عن الدكتور حمدوك من الإقامة الجبرية، لكننا نحث على الإفراج الفوري عن جميع المعتقلين السياسيين الآخرين، ليس فقط في الخرطوم ولكن في جميع أنحاء البلاد. هذه كلها خطوات أولى حاسمة نحو استعادة الانتقال والنظام الدستوري وسيادة القانون في السودان”.

الأمم المتحدة

رحبت البعثة الأممية بالسودان “اليونيتامس” بالاتفاق بين الجيش السوداني وحمدوك وشددت على ضرورة حماية النظام الدستوري للحفاظ على الحريات الأساسية للعمل السياسي وحرية التعبير والتجمع السلمي.

دول عربية

أشادت الخارجية المصرية بـ”الحكمة والمسؤولية التي تحلت بها الأطراف السودانية في التوصل إلى توافق حول إنجاح الفترة الانتقالية بما يخدم مصالح السودان العليا”، معربة عن الأمل في أن يمثل الاتفاق الجديد “خطوة نحو تحقيق الاستقرار المستدام في السودان.

ورحبت الخارجية السعودية بما توصلت إليه أطراف المرحلة الانتقالية في السودان، مشددة على ثبات واستمرار موقف السعودية الداعم لـ”كل ما من شأنه تحقيق السلام وصون الأمن والاستقرار والنماء في جمهورية السودان الشقيقة”.

كما أعربت الكويت عن ترحيبها بالاتفاق، مؤكدة “استمرار دعم دولة الكويت لكل ما من شأنه الحفاظ على الأمن والاستقرار ويحقق صالح جمهورية السودان الشقيقة”.

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف