Menu

نقابة وكالة تونس إفريقيا للأنباء: عدم تغطية حادثة الداخلية أمس إخلال مهني جسيم

تبعا لعدم تغطية وكالة تونس إفريقيا للأنباء للحادثة الخطيرة التي جدّت أمس الجمعة الموافق لـ 26 نوفمبر 2021، أمام مقر وزارة الداخلية، والتي حظيت بتغطية واسعة من قبل وسائل الإعلام المحلية والدولية.

وأمام اكتفاء الوكالة بنشر بيان وزارة الداخلية بشأن الحادثة في ساعة متأخرة من الليل، فإن فرع النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين، والنقابة الأساسية بوكالة تونس إفريقيا للأنباء، اعتبرا في بلاغ مشترك أن ما حصل يمثل إخلالا مهنيا جسيما واستهتارا بدور الوكالة كمرفق إعلام عمومي، يتحمّل مسؤوليته “منسق التحرير” الحالي، المعيّن بدون وجه حق من طرف الإدارة خلال فترة الحجر الصحي العام، سنة 2020، خارج الإرادة الانتخابية لصحافيي المؤسسة.

وعتبرت النقابتان أن ما قدّمه منسق التحرير من تعلّات وتبريرات في هذا الصدد، حججا واهية للتنصل من المسؤولية.

وطالبت النقابتان بإجراء تحقيق في الاخلالات المهنية المتواترة وتحديد المسؤوليات حفاظا على مكانة الوكالة كمرفق إعلام عمومي محايد وذي مصداقية، مع التعجيل بإجراء انتخابات ينبثق عنها “مجلس تحرير” يتناوب أعضاؤه على مهام التنسيق في إدارة التحرير بالمؤسسة، ويطبّق برنامجا إصلاحيا لإنقاذ الوكالة من حالة الوهن التي تردّت فيها

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف