Menu

إقرار حظر الجولان في قفصة

 قرّرت السّلط الجهوية بولاية قفصة، اليوم الجمعة، حظر الجولان اللّيلي لمُدّة أسبوعين بكافة أرجاء الولاية، وذلك في سعي منها للحدّ من تفشّي العدوى بفيروس كورونا.

وحسب بلاغ صادر عن مصالح ولاية قفصة، فقد قرّر الوالي، نادر الحمدوني، منع الجولان الليلي بكافة أرجاء الولاية بداية من الساعة العاشرة مساء وإلى الساعة الخامسة صباحا من اليوم الموالي، وذلك لمدّة أسبوعين قابلة للتجديد، بداية من يوم غد السبت.

ويستند هذا القرار الذي يهدف إلى كبح وتيرة تصاعد العدوى بفيروس كورونا، إلى توصيات لجنة اليقظة بإدارة الصحّة، على ضوء ما رصدته الفرق الطبّية من إصابات خلال الاسبوعين الماضيين، حيث فاق معدّل الإصابات بهذا الوباء حسب المدير الجهوي للصحّة سالم ناصري، 100 إصابة لكل مائة ألف مواطن، وبلغ مثلا في معتمديتي زانوش وسيدي عيش الـ 200 إصابة على كلّ مائة ألف مواطن.

ويستثنى قرار منع الجولان، حسب نص البلاغ، الحالات الصحية العاجلة، والتزوّد والتزويد من اسواق الجملة، وأصحاب العمل الليلي. كما قرّرت السلط الجهوية، تأجيل وإلغاء إقامة كلّ التظاهرات سواء بالفضاءات المفتوحة أو المُغلقة، والتشجيع على إعتماد آلية العمل عن بعد، والتشديد على مراقبة حمل جوازات التلقيح بالاضافة إلى مواصلة حملات التلقيح المُكثّف.

وحسب آخر تحيين للوضع الوبائي لفيروس كورونا كشفت عنه إدارة الصحّة بقفصة أوّل أمس الخميس، فإنّ عدد المصابين الحاملين للفيروس يبلغ حاليا 121 مصابا موزّعين على كلّ معتمديات الولاية البالغ عددها 13 معتمدية، بإستثناء معتمديتي السند وقفصة الشمالية.

ويُقيم 8 مصابين بهذا الفيروس حاليا بأقسام “كوفيد 19” بمستشفيات المتلوي والسند والرديف، وكذلك بالمستشفى الجهوي بقفصة الذي يقيم به مريض بقسم الإنعاش ومريض آخر تحت الاوكسيجين.

وطالت عدوى فيروس كورونا منذ بداية ظهوره في بلادنا في شهر مارس من سنة 2020، 16 ألفا 519 شخصا من ولاية قفصة، تُوُفّي من بينهم 981 شخصا

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف