Menu

تُجّار القوارص يستنكرون “مضايقات” أعوان وزارة التجارة والأمن على الطرقات

استنكر كاتب عام الجامعة الوطنية للقوارص وعضو الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري، بيرم حمادة، ما وصفه بـ”المضايقات” التي يتعرّض لها التجار الذين يقومون بنقل القوارص على مستوى الطرقات من قبل أعوان وزارة التجارة والوحدات الامنية، في إطار حملة مقاومة الاحتكار ومراقبة مسالك التوزيع.

وأضاف أن هذا التوجّه لا يجب أن يشمل القوارص لأنها مادة لا يمكن احتكارها باعتبارها منتوجا تونسيا غير قابل للتخزين في مخازن تبريد أو الاحتفاظ به 3 أو 4 أيام بعد قطفه، وفق قوله.

وأوضح أنهم طالبوا بإحداث سوق جملة أو سوق خاص بمنطقة إنتاج القوارص (بني خلاد، منزل بوزلفة ، سيدي الجديدي)، خاصة وأن طاقة استيعاب أسواق الجملة الموجودة لا يمكن لأي منها استيعاب 1500 طنا يوفرها الوطن القبلي يوميا.

وطالب بضرورة ايجاد حل جذري يتمثل في إنشاء سوق انتاج قانوني مهيكل لتنظيم القطاع وكل المتدخلين فيه.

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف