Menu

جامعة الشؤون الدينية : الوزير يعزل من يخالفه وصلاة التهجّد بدعة

أكد الكاتب العام المساعد بجامعة الشؤون الدينية بوبكر البوبكري إنهاء تكليفه وعزله كإمام بعد انتقاداته لتصريحات وزير الشؤون الدينية قائلا إنه يعزل من يخالفه الرأي، على حد تعبيره

وأضاف البوبكري، في تصريح له اليوم أن إقامة صلاة التهجّد بدعة ابتدعها وزير الشؤون الدينية إبراهيم الشائبي مبيّنا أنها كانت تقام في مساجد مخصوصة يتم اختيارها بين النقابة والوزارة وفق معايير وتحت رقابة مشددة، حسب قوله.

وقال كاتب عام الجامعة إن نسبة استجابة الأئمة للإشراف على صلاة التهجّد لم يتجاوز نسبة 10 بالمائة من الأئمة والمساجد والجوامع مشيرا إلى أن البقية رفضوا إلى حين جلوس الوزير مع الجامعة للاتفاق على التفاصيل.

وتابع قوله “في السنوات الماضية، تم توظيف صلاة التهجد للقيام بأنشطة مشبوهة لها علاقة بالتطرف ونحن لا نريد العودة إلى الانفلات..”

وأوضح الإمام الخطيب وعضو المكتب الجامعي كريم شنيبة، من جهته، أنه تمت دعوته من قبل الإدارة الجهوية للشؤون الدينية بتونس لإعلامه بإنهاء تكليفه بسبب مخالفة ميثاق الإمام الخطيب معتبرا أن الأسباب غير منطقية وأنه تمت إقالته على خلفية ظهوره الإعلامي وتعليقه على قرار الشائبي في إقامة صلاة التهجد بكل المساجد.

ويذكر أن وزارة الشؤون أعلنت أن الوزير إبراهيم الشّائبي أذن بإقامة صَلاة التهجّد بعُموم مَساجد الجمهوريّة خلال اللَّيالي العشر الأواخر من شهر رمضان فيما طالبت الجامعة العامة للشؤون الدينية بتقديم جملة من التوضيحات.

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف