Menu

ألمانيا: الشرطة تحقّق في تصريحات شبّه فيها محمود عباس ممارسات إسرائيل بـالهولوكوست

فتحت الشرطة الألمانية أمس الجمعة، تحقيقا أوليا ضد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، على خلفية تصريحات شبه فيها ممارسات الاحتلال الإسرائيلي بمحرقة الهولوكوست.

وأكدت شرطة برلين أنها فتحت تحقيقا في احتمال تحريض عباس على الكراهية بعد شكوى جنائية رسمية.

وقالت مديرية الشرطة القضائية إنها ستبلغ النيابة العامة بخلاصات التحقيق “عما قريب” لتبت الأخيرة في ما إذا كانت ستواصل هذا المسار أم لا، وفق ما كشفت ناطقة باسم الشرطة.

وكان عباس قال خلال مؤتمر صحفي مع المستشار الألماني أولاف شولتز، الثلاثاء الماضي، إنه “منذ عام 1947 ارتكبت إسرائيل 50 مجزرة… 50 مذبحة.. 50 هولوكوست”.

وأبدى شولتز استياءه من تصريحات عباس في تغريدة قال فيها “أشعر بالاشمئزاز من التصريحات الفاضحة التي أدلى بها الرئيس الفلسطيني”.

ويعد التقليل من أهمية المحرقة جريمة جنائية في ألمانيا، لكن فتح تحقيق أولي لا يترتب عليه تلقائيا إجراء تحقيق كامل، بحسب صحيفة بيلد الألمانية.

بدورها، أكدت وزارة الخارجية الألمانية أن عباس باعتباره ممثل السلطة الفلسطينية سيتمتع بالحصانة من الملاحقة القضائية لأنه كان يزور ألمانيا بصفة رسمية. 

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف