Menu

جمعية “ملاحظون بلا حدود” : “تحوير الرزنامة الإنتخابية فيه تعدّ على مبدأ النزاهة و مسّ من حيادية الهيئة”

افادت جمعية “ملاحظون بلا حدود” بأن أي تحوير لرزنامة الانتخابات التشريعية في هذه المرحلة الحساسة والهامة من مسارها، فيه “مسّ من مبدأ النزاهة والعدالة بين الأطراف المتنافسة وتعد على المعايير الدولية لإنتخابات ديمقراطية تعكس إرادة الناخب”.


وأعربت الجمعية في بيان أصدرته اليوم الثلاثاء عن “استغرابها من قرار الهيئة العليا المستقلة للإنتخابات التمديد في اجال قبول الترشحات للإنتخابات التشريعية المقرر اجراؤها في 17 ديسمبر 2022 ، وغياب أي تفسير أو تبرير للقرار”.

وأضافت جمعية “ملاحظون بلا حدود” أن هذه القرارات “المتسرعة والأحادية من طرف الهيئة فيها مسّ من حياديتها كما أنها تضعها في موقع تشكيك وإتهام بخدمة أطراف دون أخرى”. ودعت التي قالت أنها تعتمد فكرة المواطن الملاحظ ، كل المواطنين إلى التبليغ عن أي تجاوزات أو تضييقات يتعرضون إليها من أي طرف لتدوين الملاحظات والتثبت منها والتنسيق مع الإدارة الإنتخابية .

وكانت هيئة الإنتخابات أعلنت يوم امس الإثنين عن التمديد في اجال تقديم الترشحات إلى غاية يوم الخميس 27 أكتوبر بعد أن كان مقررا أن يغلق يوم امس الاثنين 24 أكتوبر دون أن تكشف عن أسباب هذا التمديد.

No comments

اترك تعليقاً

المباشر

Facebook

الأرشيف