Menu

عميد الأطباء:القانون لا يمنع الطبيب العام من إجراء عملية الإجهاض لكن..

قال عميد الأطباء رضا الضاوي اليوم الجمعة 4 نوفمبر 2022، أن الطبيب الذي تم إيقافه على خلفية العثور على أجنة غير مكتملة النمو  مدفونة داخل أصيص فوق سطح عيادته طبيّة مختص في الطب العام ويبلغ من العمر 81 سنة ، مؤكّدا أنه لا يُباشر مهنة الطب منذ سنتين تقريبا.

وكشف عميد الأطباء، أنّ الأجنة تم الاحتفاظ بها داخل أوعية طبية وهي لا تحمل أي آثار تعفن، في انتظار استكمال التحاليل وتقرير الطب الشرعي، لكن الثابت أنّ عمليات الإجهاض تمت منذ 3 سنوات تقريبا، وفق تصريحه.

وبيّن محدّثنا أنّ القانون لا يمنع الطبيب العام من إجراء عملية الاجهاض قائلا: ”منذ 20 سنة تقريبا كان الطبيب العام يقوم بعمليات الاجهاض لكن طبعا اليوم العادة تغيرت وأصبحت هذه العلمليات تتم تحت إشراف طبيب المختص لكن هذا لا يعني أن اجراء طبيب عام للعملية مخالف للقانون لأن العادة تغيرت والقانون لم يتغير”. 

ويرى العميد أنّ ما يعتبر مخالفا للقانون في هذه الحادثة هو كيفية التخلص من النفايات الطبية التي ينظمها قانون وتجمعها شركات خاصة بذلك لان عملية دفنا لها اجراءات خاصة.

وقال: ” الطريقة التي تخلص بها الطبيب من الاجنة غير مقبولة ومخالفة للقانون في إنتظار ما سيكشفه البحث، والعادة ترى أن ايقافه والتحقيق معه أمر عادي ولا أحد فوق القانون ”.

وكانت فرقة الشرطة العدليّة قد فتحت أول أمس الأربعاء، بحثا أمنيّا إثر العثور على 5 أجنّة غير مكتملة النمو مدفونة داخل أصيص فوق سطح عيادة طبيّة مغلقة بمدينة بنزرت بعد أحداث الشغب التي شهدتها بعض شوارع المدينة، إثر المباراة التي جمعت النادي البنزرتي بالترجي الرياضي التونسي، حيث ألقى بعض الشبّان من إحدى الأسطح أصيصا على قوّات الأمن لتكسّر وتخرج منه أجنّة غير مكتملة النمو.

No comments

اترك تعليقاً

Facebook

فيديو

التسجيلات

أم السعود

منوعات

Fréquence Dream

برنامج ثقافي

منوعات

الأرشيف