Menu

رُضع في المستشفيات جراء الإصابة بـ’برنكيوليت’.. ودعوة لأخذ الاحتياطات

يقيم حاليا 84 رضيعا دون السنتين، بمستشفى الأطفال بباب سعدون، جراء الإصابة بالتهاب القصيبات الهوائية ” برنكيوليت”، حسب ما أفاد به المدير الجهوي للصحة بتونس، طارق بن ناصر، اليوم الاثنين 26 ديسمبر 2022، في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء.

وأكّد في هذا السياق، ضرورة أخذ الاحتياطات اللازمة واتباع البروتوكول الصحي لتفادي انتقال عدوى فيروسات الجهاز التنفسي من البالغين إلى الرضع خاصة أن الفيروس التنفسي المخلوي الذي يصيب الجهاز التنفسي يتسبب بانتقاله عبر العدوى إلى الرضع دون سنتين، في ظهور أعراض حادة وفي ضيق التنفس أو بما يعرف بالبرنكيوليت لديهم.

وأوضح المتحدّث أنّ مستشفى الأطفال بباب سعدون سجّل منذ حوالي 15 يوما ايواء 130 طفلا بسبب الإصابة بالبرنكوليت.

وشدّد على ضرورة التحصن بالتلقيح والبروتوكول الصحي خلال فترة انتشار الفيروسات الموسمية من نوفمبر إلى فيفري من كل سنة، لافتا إلى أعراض الفيروس التنفسي المخلوي، وهو موسمي، تشبه أعراض نزلة البرد.

وأكّد، في ذات السياق، على ضرورة التلقيح ضد الفيروسات الموسمية خاصة لكبار السن وللنساء الحوامل وأصحاب الأمراض المزمنة.

ولفت إلى أن أغلب الأجسام لم تكن أجساما مضادة ضد فيروس النزلة الموسمية بسبب الانتشار الواسع  لكوفيد 19 خلال الفترة ذاتها التي سيطر فيها وبتراجع فيروس كورونا عادت الفيروسات الموسمية للانتشار.

وأشار إلى أن المستشفيات العمومية عرفت منذ 3 أسابيع ضغطا كبيرا عليها بسبب الإصابة بالفيروسات الموسمية والتي شهدت تراجعا حاليا بصفة نسبية.

ودعا المدير الجهوي للصحة بتونس، المصابين بمختلف الفيروسات الموسمية بأخذ فترة الراحة اللازمة من 3 إلى 4 أيام وعدم المخالطة لدى ظهور الأعراض وملازمة المنزل من أجل كسر حلقات العدوى.

No comments

اترك تعليقاً

المباشر

Facebook

الأرشيف