Menu

وكالة السلامة المعلوماتية تحذّر من خطورة ألعاب إلكترونيّة على الأطفال

حذّرت الوكالة الوطنيّة للسلامة المعلوماتيّة، في بلاغ لها اليوم الثلاثاء 27 ديسمبر 2022، الأولياء من خطورة بعض الألعاب الإلكترونيّة التي يقبل عليها الأطفال باستعمال الحاسوب أو الهواتف الذكيّة دون التأكّد من المحتوى الذي يتم عرضه، وكذلك تبادل الرسائل مع أشخاص عبر مواقع التواصل الاجتماعي دون معرفة هويتهم مسبقا، منوّهة إلى أنّه يتمّ استدراجهم من خلال التأثير النفسي أو الإغراء الماديّ للحصول على معلومات خاصّة بهم، وذلك للإيقاع بهم وجعلهم في حالة إدمان مفرط أو الوصول بهم الى ممارسة العنف أو القتل أو دعوتهم الى تنفيذ أعمال تنافسية تؤدي بهم إلى الانتحار، وفق نصّ البلاغ.

دعت الوكالة الوطنية للسلامة المعلوماتية كافة الأولياء لإرساء ثقافة الحوار داخل الأسرة، ممّا يعني “تحدّث مع طفلك حول مخاطر الإنترنت وكيفيّة تجنّبها مع ضرورة إعلامك في حال وجود محتوى عنيف أو محاولة شخص مجهول تبادل الرسائل الإلكترونية معه”.

كذلك، أوصت الوكالة بتعليم “طفلك تجاهل الإعلانات الإشهارية المؤثّرة مع ضرورة استشارتك قبل تثبيت أيّ لعبة على الحاسوب أو الهاتف الذكيّ الذي يستعمله، وإعتماد برامج للتحكم في مدة استعمال الأطفال للحواسيب والهواتف الذكية ولتتبع أنشطة أطفالهم على الإنترنت”.

ونوّه أيضا إلى ضرورة اعتماد برامج تساعد على فرز المحتوى وتمكّن طفلك من امتيازات محدودة تحد من تثبيته المفرط للألعاب على غرار Google Kids Space وYoutube Kids و .Google Family Link 
علّم طفلك عدم مشاركة أو نشر معلومات خاصة وشخصية مع الغرباء.

ومن بين الحلول البديلة التي يمكن اعتمادها، هي ممارسة أنشطة رياضيّة أو فكرية تحدّ من استعمال طفلك المفرط للألعاب الإلكترونيّة، والمراقبة المستمرة والذكية القائمة على الحوار البنّاء لنشاط طفلك في ما يتعلق بالألعاب الإلكترونية، وفق نصّ البلاغ.

No comments

اترك تعليقاً

المباشر

Facebook

الأرشيف