Menu

وزيرة البيئة: “2023 ستكون سنة النظافة في تونس”

قالت وزيرة البيئة ليلى الشيخاوي، اليوم الجمعة، إنّ 2023 ستكون سنة النظافة في تونس من خلال برنامج clean up year، لافتة إلى أنّ هذه العمليّة ستنطلق بعد غد 1 جانفي 2023 وستستمر طيلة عام كامل تحت إشراف رئاسة الحكومة و بدعم جميع الوزارات وجميع البلديات، إلى جانب جهود المجتمع المدني والمؤسسات الخاصة والعامة وغيرها.

وأوضحت الشيخاوي في تصريح لها على هامش ندوة صحفية للاعلان عن برنامج clean up year اثر نجاح مبادرة Clean up month، أنّ هذه العملية تهدف إلى تعزيز الوعي البيئي لكافة المتدخلين، ودعوة المواطنين والإدارات المركزية والمحلية والمؤسسات العمومية والمنظمات غير الحكومية والجمعيات والشركات، وكل شخص مقيم في تونس، للمشاركة في هذا البرنامج، بطريقة منظمة ومنتظمة طوال عام 2023 والتعزيز المستدام للوعي البيئي والمواطنة والمسؤولية الاجتماعية وتحسين الإلتزام العام بنظافة وجمالية مساحات المعيشة المشتركة.

وفي حديثها عن التغيرات المناخية، أكدت الوزيرة أنه على المواطنين التأقلم والتّكيّف مع هذه التغيرات من خلال التقليص من استهلاك الكهرباء والماء، وكذلك إنشاء مواجل لتخزين المياه وغراسة النبابات، إلى جانب التعامل السليم مع الموارد المتوفرة للحفاظ عليها من الاستنزاف، وفق تعبيرها.

وكانت وزارة البيئة قد خصّصت منصة  لهذا البرنامج، www.cleanup-year.tn ، تتوفر فيها جميع المعلومات المتعلقة بالعمليات التي سيتم تنفيذها في إطار المشروع، على غرار مواقع التدخل، نقاط التجميع، التقارير الشهرية وكذلك التقييمات المرحلية. 

No comments

اترك تعليقاً

المباشر

Facebook

الأرشيف